الزيتون... تحت المجهر

 

 

تبدأ الرحلة عند ولادة طفلك. فما أن تصبحين أماً، يتولد لديك هاجسٌ جديدٌ يشغل بالك طوال الوقت وهو ضمان تقديم الأفضل لطفلك دائماً. لا يقتصر الأمر على غمر طفلك بالحب والحنان، بل تحرصين أيضاً على توفير أقصى درجات الرعاية له والإهتمام البالغ بكافة المنتجات المستخدمة له. والسؤال الذي يطرح نفسه هنا هو: "ما الذي يوفر الرعاية والراحة الكاملة التي تريدها كل أم لطفلها؟". وبالفعل، لم تكن الإجابة على هذا السؤال صعبة، بل أجمعت جميع الأمهات المشاركات في الإستطلاع على مكوّن طبيعي واحد يثقن به بالكامل، ألا وهو "زيت الزيتون".

 

يكتسب زيت الزيتون أهمية كبيرة منذ القدم حتى بات يطلق عليه أجدادنا وآباؤنا مسمى "الذهب السائل"، وذلك نظراً إلى الفوائد العديدة التي يوفّرها وخاصةً في تغذية الشعر والبشرة. ويعد زيت الزيتون واحداً من أهم المصادر الصحية الغنيّة بالمغذّيات المفيدة، فهو يحتوي على مضادات الأكسدة الأساسية مثل "فيتامين هـ" ومواد البوليفينول والفتوسترولس التي تعتبر عناصر ممتازة لتغذية البشرة الحساسة. كما يحتوي على حمض الأوليك الذي يساعد على حماية البشرة ويجعلها أكثر نعومةً ونضارةً.

 

اكتشفي معنا الفوائد الطبيعية لزيت الزيتون البكر، وذلك عبر مجموعة "ديرموفيفا للأطفال" التي تضم تشكيلة واسعة من المنتجات الآمنة والمصمّمة خصيصاً لتلائم بشرة طفلك الحساسة إذ تتكوّن المجموعة من تركيبة لطيفة من خلاصة الزيتون الطبيعي وتعمل على تغذية البشرة بعمق لحمايتها والحفاظ على نعومتها ورقتها. يمكنك الآن الاستمتاع باللحظات الجميلة مع طفلك وأنت مطمئنة أن طفلك في أيد أمينة.